طور مجموعة من الباحثين ​روبوت​ جديد على شكل كلب يحمل اسم "بسكويت"، يهدف إلى مساعدة ​كبار السن​ ومرضى الخرف، خاصة الذين يقيمون وحدهم داخل منازلهم، وتم اختبار الكلب الروبوتي الجديد مع رون غرانثام الذي يبلغ من العمر 99 عامًا ويعيش في منزل تمبلمان، وهو ​بيت​ رعاية بريطاني، ويقول الموظفون هناك أن الكلاب حتى الآلية منها، يمكن أن تساعد في استحضار الذكريات الخاصة بالنزلاء.

 

وأشارت مديرة بيت الرعاية ديانا بارنز الى أن الكلب الروبوتي يذهب مع رون لصيد ​السمك​ والسير، كما أنه يتحدث معه بشكل مطول، والكلب الروبوتي يشبه "اللابرادودل" في طريقة الوقوف، كما أنه مجهز بأجهزة استشعار في أماكن مختلفة على جسمه تسمح له بالتفاعل عندما يتفاعل الإنسان معها.