توقفت الصيدليات العاملة على جميع الاراضي اللبنانية عن منح حسومات او تخفيضات على جميع اصناف الدواء المتداول في السوق اللبناني، وذلك انفاذاً لقرار صادر عن نقابة الصيادلة في لبنان. 

ووجهت النقابة تعميماً صارماً الى الصيدليات بهذا الموضوع وما نصّه: 

"1 -على الصيدليات وجوت التقيّد بالتعرفة الرسمية وان هذا الموضوع هو الزامي دون زيادة او نقصان تحت طائلة عقوبات تصل الى حد اقفال الصيدليات وذلك تفادياً لعقوبة مخالفة المادة 80 من قانون مزوالة مهنة الصيدلة".

وباشرت نقابة الصيادلة اعتباراً من نهاية الاسبوع بفرض رقابة صارمة بالتقيّد بالتعميم المذكور من خلال توجّه مفتشين من قبل النقابة الى الصيدليات للوقوف على مدى التزام الاخيرة بالتعميم الاخير.

الجدير ذكره ان غالبية الصيدليات العاملة في لبنان كانت منذ فترة غير قصيرة تمنح زبائنها حسومات متفاوتة على اسعار الدواء يصل حدها الاقصى الى 10%.

وتبرّر نقابة الصيادلة تعميمها الاخير بأن اسعار الدواء اساساً انخفضت بمعظمها بشكل ملحوظ من بلد المنشأ وتالياً لا داعي لحسومات اضافية يعطيها بعض الصيادلة المتمكنين مالياً لزبائنها في حين ان البعض الاخر من الصيدليات لا يملك مثل هذه الامكانية.