قال المحلل لدى "سي إن بي سي" جيم كريمر إن اختيار الرئيس الأميركي دونالد ترامب لمدير وكالة الاستخبارات المركزية مايك بومبيو لتولي منصب وزارة الخارجية خلفا لريكس تيلرسون يعد بمثابة رسالة إلى الصين.

وأضاف كريمر: "تقول هذه الرسالة للصين أنكم أعداؤنا بسبب اختراق حقوق الملكية الفكرية والاقتصادية".

وأوضح كريمر أن وجود بومبيو وكودلو – المرشح لتولي منصب مدير المجلس الاقتصادي في البيت الأبيض خلفا لجاري كون الذي أعلن استقالته – سوف يوجد مزيجا ديناميكيا مثيرا للاهتمام.