مرآة ذكية من "​أمازون​" تتيح تجربة الملابس إفتراضيًا

رصدت شركة "أمازون" مؤخرا تحصل على براءة إختراع جديدة لمرآة يمكن أن تلبس المستخدمين الملابس الإفتراضية.

وتتيح المرآة للمستخدمين تجربة الملابس عن طريق وضعها في مكان إفتراضي. إنها تعكس جزئيا كيف ستبدو الملابس الإفتراضية عليك، وهذه المرآة تستخدم مزيجًا يتألف من الكاميرات، والشاشات، والبروجكتورات لإنشاء صورة إفتراضية من خلال إنشاء نسخة إفتراضية عنك عن طريق مسح البيئة وتحديد وجه المستخدم والعينين للتأكد من الأشياء التي يجب أن ينظر إليها على أنها إنعكاس.

بعد إكتمال هذه الخطوة، تقوم المرآة بنقل المشهد الإفتراضي والملابس إلى المرآة لإنشاء ​الصور​ة المقصودة التي تشبه الصورة الواقعية. هذا يتيح للمستخدم رؤية كيف سيبدو المنتج وهو يرتديه. ومن المحتمل أن تؤدي هذه البراءة إلى المنتج الذي سيكون بمثابة نسخة متقدمة من ​الكاميرا الذكية​ "Amazon Echo Look". وعلى الأرجح، فقد قامت شركة "أمازون" بإطلاق هذه الكاميرا في العام الماضي، وقد تم تصميم هذه الكاميرا لتأخذ طول المستخدم ومن ثم تقدم التوصيات والنصائح المتعلقة بالملابس و​الأزياء​ بصفة عامة.

 

 

"Zero Breeze" أول تكييف محمول ذكي..وإليكم المواصفات!

تحمل مواصفات أول تكييف محمول ذكي العديد من الميزات، فالإضافة إلى إمكانية التنقل به في أي مكان، فإن "Zero Breeze" مدمج به ​سماعات​ ​بلوتوث​ وكشاف ​إضاءة​ تجعله مناسبا لهواة التخييم والجلوس على الشواطيء صيفا، فهو يوفر تجربة ممتعة من الإحساس بالانتعاش والاستمتاع بموسيقاك المفضلة في أي مكان.

ويعمل جهاز تكييف "Zero Breeze" ببطارية تدوم لـ5 ساعات تقريبا من التشغيل المتواصل، وهو قادر على ​تبريد​ مكان بمساحة 5 متر مربع تقريبا والوصول بدرجة حرارتها إلى 5.5 درجة مئوية، بفضل عمله بضاغط من النوع الدوار المتميز بارتفاع كمية الهواء المندفعة منه، فهو تكييف شخصي يمكن الاحتفاظ به لتبريد السيارة أو داخل مكتبك.

هذا ويحتوي "Zero Breeze" على سماعات بلوتوث وكشاف إضاءة ومنفذين USB لاستخدامهما في ​شحن الهواتف المحمولة​ في أي مكان، وهو يوفر 3 مستويات من سرعات المروحة به لاختيار درجة الحرارة المناسبة للتبريد، ويتوافر "زيرو برييز" باللونين الأزرق والبرتقالي.

ونجحت حملة تمويل هذا التكييف الذكي في جمع المبلغ المستهدف منها، على موقع التمويل الجماعي "indiegogo"، ويمكن شراؤه عبر الموقع بسعر 419 دولارا.

 

 

محرر صور احترافي من "​غوغل​" لأجهزة ​أندرويد​ وآيفون

طورت شركة "غوغل" تطبيق "Snapseed" الذي يملك أكثر من 50 مليون تنزيل على متجر "​غوغل بلاي​" وحده، وهو يعتبر محرر صور احترافي، حيث يملك 29 أداة و​فلتر​ للتحكم بالصور، فضلًا عن القدرة على إزالة الشوائب بالإضافة إلى معالجة ملفات JPG وRAW.

كما يمكنه حفظ المظاهر الشخصية وتطبيقها على الصور الجديدة في وقت لاحق، إضافة لذلك يستطيع التطبيق تعديل كل الأنماط باستخدام التحكم الدقيق للصور.

ويتميز التطبيق بإبراز التركيبات في الصور بشكل رائع، ويتيح للمستخدم إمكانية اقتصاص الصور إما حسب الأحجام القياسية، أو يترك الحرية للمستخدم بطريقة القص، كما يملك القدرة على تدوير الصور بمقدار 90 درجة، ويتيح تسوية أي أفق مائل، ويعتمد على ​توازن​ اللون الأبيض كي يُظهر الصورة بدرجة طبيعية.

ويوفر التطبيق استخدام الفرشاة لإصلاح الإضاءة والتشبع بشكل تلقائي، ومن أهم مزايا التطبيق أنه يتيح للمستخدم وضع ما يصل إلى ثمان نقاط على الصورة وتحديد نوع التحسينات التي يريدها، ليقوم التطبيق بشكل آلي على تحسين هذه النقاط، كما يمكن لمستخدمي Snapseed إزالة أي شخص من الصورة الجماعية بطريقة احترافية عالية، بحيث تبدو الصورة بعد حذف الشخص منها وكأنها التقطت بدونه.

ومن المزايا الجميلة داخل التطبيق أنه يتيح للمستخدم إضافة تعتيم خفيف حول ​أركان​ الصورة، أو تعتيم الخلفية، وإضافة نص عادي أو نمطي، ويمنح إمكانية التحكم الدقيق في مستويات السطوع في الصورة، كما يتيح إخراج صورة لك تبدو من خمسينيات القرن الماضي، وبالإضافة لذلك يمكن مشاركة الصورة التي قام المستخدم بتعديلها مباشرة على أي من ​تطبيقات​ التراسل الفوري أو ​شبكات التواصل الاجتماعي​.

يذكر أن تطبيق "Snapseed" متوفر مجاناً لأجهزة "أندرويد" و"آيفون" على متجري "غوغل بلاي" و"آب ستور".