محلياً:

 

أقفلت حركة المسافرين من والى ​مطار بيروت الدولي​ في العام 2017 على 8234782 راكبا، وسجل شهر تموز من هذا العام أعلى نسبة، إذ وصل إلى المطار 974572 راكبا.

وكانت حركة المطار في العام 2016 سجلت وصول ومغادرة 7608580 راكبا. وفي مقارنة بين العامين المذكورين فقد سجل عام 2017 زيادة 626.202 راكبا اي ما نسبته حوالى 8%.

وأعلن رئيس مطار بيروت الدولي ​فادي الحسن​ أنه يطمح ويعمل مع القيمين في المطار لاتخاذ الإجراءات المناسبة لاستيعاب الأعداد القادمة في فصل الصيف، والعمل جار مع وزير النقل و​الأشغال العامة​ يوسف فينيانوس على خطة لتسريع وتهيئة المبنى الحالي للمطار ليستوعب مليون ونصف مليون راكب في السنة.

وأكد الحسن "أن الاستقرار يشكل عاملا أساسيا في هذا المجال"، لافتا إلى أن "الرحلات إلى النجف و​العراق​ التي تزامنت مع عيدي الميلاد ورأس السنة زادت من جهتها في حركة الملاحة الجوية في المطار".

 

 

ومن جهةٍ ثانية، اعتبر وزير الدولة لشؤون مكافحة الفساد ​​نقولا تويني​​ أن إحياء الوسط التجاري في ​مدينة بيروت​ مرتبط بقرار جريء من شركة ​"سوليدير"​، يقضي بإعطاء فترة سماح تأجيرية لأصحاب المهن والمحال من أجل تحفيزهم على الاستثمار مجدداً، وتنفيذ خطة متكاملة تشمل توزيع المحال المتخصصة بين حرفيين وبائعين ومطاعم على روافد الشارع الرئيسي، كذلك تأمين وسائل نقل حديثة ومجانية من الوسط التجاري وإليه.

وتساءل تويني قائلاً "لا أفهم لماذا لم تُتخَذ هذه المبادرة الإنقاذية من قبل شركة "سوليدير"؟ فسعر صرف سهمها لم يتحرك منذ زمن علماً بأنها شركة عملاقة، ونأمل أن تبدأ أسعار أسهمها بالارتفاع تزامناً مع الحركة الاقتصادية المتجددة". وأضاف: "لقد آن الأوان لاتخاذ المبادرة وتحريك عجلة الإنتاج وحركة التبادل في قلب العاصمة".

 

 

عربياً:

 

غيرت السعودية رسمياً وضع شركة "​أرامكو​ السعودية" لتصبح شركة مساهمة ابتداء من أول كانون الثاني حسبما ورد في الجريدة الرسمية السعودية "أم القرى" يوم الجمعة في خطوة رئيسية لطرح عام مبدئي مزمع.

ونشرت الجريدة إن رأس مال الشركة "يبلغ 60 مليار ريال سعودي مدفوع بالكامل ومقسم إلى 200 مليار سهم عادي ذي حقوق تصويت متساوية وبدون قيمة اسمية".

وأضافت أن الشركة يديرها "مجلس إدارة مكون من أحد عشر عضوا، يشكل لمدة لا تزيد عن ثلاث سنوات". ويكون للمجلس لسلطة إدراج الشركة في الأسواق المحلية والدولية.

ولفتت إلى إن الحكومة ستحتفظ بالقرار النهائي بشأن مستويات الإنتاج الوطني.

 

 

عالمياً:

 

تراجعت أسعار ​الذهب​ خلال تداولات اليوم مع ارتفاع هامشي للدولار في ظل ترقب المستثمرين لتقرير الوظائف الأميركي الذي سيصدر في وقت لاحق اليوم.

وتراجع سعر الذهب للتسليم الفوري 0.3% إلى 1319.15 دولار للأوقية، في تمام الساعة 09:39 صباحًا بتوقيت بيروت، كما انخضت العقود الآجلة للمعدن النفيس 0.1% إلى 1320.4 دولار للأوقية.

وارتفع مؤشر الدولار – الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من العملات الرئيسية – هامشيًا 0.1% إلى 91.93.

 

 

وعلى صعيدٍ آخر، استقر سعر خام "برنت" خلال تداولات اليوم عند 68 دولارًا للبرميل، بينما تراجع الخام الأميركي عن مستوى 62 دولارًا الذي سجله أمس بدعم من التوترات في ​إيران​ وانخفاض المخزونات الأميركية.

واستقرت ​العقود الآجلة​ لخام "برنت" تسليم آذار عند 68.03 دولار للبرميل، في تمام الساعة 07:49 صباحًا بتوقيت بيروت.

كما تراجعت العقود الآجلة خام "نايمكس" تسليم شباط هامشيًا 0.1% إلى 61.96 دولار للبرميل، بعدما تجاوز سعرها عند التسوية أمس 62 دولارًا وذلك للمرة الأولى في أكثر من ثلاث سنوات.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات ​الطاقة​ الصادرة أمس تراجع مخزونات الخام الأميركية 7.4 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في التاسع والعشرين من كانون الأول إلى 424.46 مليون برميل.

 

 

ومن جهةٍ ثانية، يواصل مؤشر "نيكي" للأسهم اليابانية ارتفاعه اليوم بعدما سجل أمس أعلى مستوياته منذ عام 1992، وجاءت المعنويات الإيجابية في طوكيو مع مواصلة تسجيل الأسهم العالمية بداية قوية للعام الجديد 2018، وسط تفاؤل حول آفاق ​نمو الاقتصاد العالمي​.

وارتفع مؤشر "نيكي" 0.9% إلى 23714 نقطة، ليلامس مستويات لم يشهدها منذ كانون الثاني عام 1992، كما صعد مؤشر "توبكس" 0.8% إلى 1880 نقطة.