أظهر تقرير اقتصادي عن الثروة العالمية، أن المنطقة العربية زادت ثراء بواقع 221.2 مليار دولار، بزيادة بلغت نسبتها أو 156% منذ عام 2000، وهو ما يفوق المعدل العالمي البالغ 140%. 
ورغم الزيادة في حجم الثروات للأغنياء إلا أن المصريين، فقدوا ما يقرب من نصف ثرواتهم في عام واحد، وذلك في مؤشر على تسبب الأعباء المعيشية المتزايدة في التهام ثرواتهم المحدودة بالأساس، والتي تأتي في مراتب متأخرة عالمياً. 

وذكر التقرير الصادر عن معهد البحوث التابع لبنك "كريدي سويس" :" أن متوسط ثروة الفرد في مصر بلغ 3200 دولار حتى منتصف العام الحالي 2017، مقارنة بنحو 6300 دولار حتى منتصف العام الماضي 2016، بتراجع بلغت نسبته 49.2%".