قال وزير الزراعة المصري عبد المنعم البنا لـ"رويترز" إن مصر ستجري غربلة شاملة لشحنتيالقمحالفرنسي والروماني الملوثتين ببذور الخشخاش قبل اتخاذ قرار نهائي بشأن إعادتهما إلى بلد المنشأ واصفا البذور بأنها ”ليست بالخطيرة جدا“.

ورفضت إدارة الحجر الزراعي المصرية الشحنتين لاحتوائهما على ما وصفته ببذور الخشخاش التي تستخدم في صناعة المخدرات، وأحالتهما إلى النائب العام الذي لم يصدر قرارا نهائيا حتى الآن.

وتصريحات الوزير هي أول تعليقات رسمية تشير إلى أن بذور الخشخاش، التي قال موردون إنها غير ضارة، يمكن إزالتها من الشحنات لتجنب رفضها الذي ينطوي على تكلفة كبيرة.