انتعشت أسعار المنتجين في الولايات المتحدة خلال آب بأقل من المتوقع، مدفوعاً بارتفاع في تكلفة البنزين.

 

وقالت وزارة العمل الأميركية إن مؤشر أسعار المنتجين للطلب النهائى زاد بنسبة 0.2% خلال الشهر الماضي بعد أن انخفض بنسبة 0.1% خلال تموز.

 

وفي الأشهر الـ 12 حتى آب، ارتفع مؤشر أسعار المنتجين بنسبة 2.4% بعد أن ارتفع بنسبة 1.9% خلال تموز، مقارنة بتوقعات اقتصاديين بارتفاع مؤشر أسعار المنتجين بنحو 0.3% خلال الشهر الماضي، كما ازداد بنسبة 2.5% عن العام الماضي.

 

وارتفعت الضغوط الرئيسية لأسعار المنتجين التي تستثني خدمات الغذاء والطاقة والتجارة بنسبة 0.2% الشهر الماضي بعد استقرارها في تموز.

 

وارتفع مؤشر أسعار المنتجين الأساسي بنسبة 1.9% خلال الأشهر الـ 12 حتى آب بعد تحقيق مكاسب مماثلة في تموز.

 

ويجري مراقبة التضخم عن كثب للحصول على أدلة حول توقيت زيادة سعر الفائدة القادم من مجلس الاحتياطي الفيدرالي.

 

واستقر مؤشر الدولار الرئيسي عند 91.858 نقطة، فيما ارتفع اليورو هامشياً أمام الدولار بنسبة 0.06% إلى 1.1974 دولار، واستقر الدولار أمام الين عند 110.12 ين، وارتفع الجنيه الاسترليني أمام الدولار بنسبة 0.1% إلى 1.327 دولار، وذلك في تمام الساعة 4:03 مساءً.