استقر مؤشرالدولارالرئيسي، مع حذر المستثمرين قبيل بيانات التضخم المقرر صدورها غداً الخميس والتي ستراقب عن كثب من قبل مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي عندما ينظر في رفع أسعار الفائدة.

 

وأظهرت البيانات الرسمية الصادرة اليوم ارتفاع مؤشر أسعار المنتجين 0.2% في الشهر الماضي، في حين كان من المتوقع ارتفاعه  0.3%.

 

ولا تزال معنويات السوق مدعومة مع تراجع أضرار إعصار "إرما" بأقل من المتوقع، مع غياب أي استفزازات جديدة من كوريا الشمالية.

 

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس إن العقوبات التى فرضتها الأمم المتحدة خطوة ضعيفة لمكافحة البرنامج النووى لنظام "بيونغ يانغ".

 

واستقر مؤشر الدولار عند 91.822 نقطة، وارتفع اليورو أمام الدولار بنسبة 0.11% إلى 1.198 دولار، وتراجع الدولار هامشياً بنسبة 0.08% إلى 110.08 دولار.

 

واستقر الجنيه الاسترليني أمام الدولار عند 1.327 دولار، فيما ارتفع الدولار هامشياً أمام الفرنك السويسري بنسبة 0.09% إلى 0.9595 فرنك، وذلك في تمام الساعة 3:34 مساءاً.