أكد رئيس الوزراء الروسي، دميتري مدفيديف، نموالناتج المحلي الإجماليالروسي بنسبة 1.7% خلال النصف الأول من العام الجاري.

وقال مدفيديف: "خلال الأشهر الستة الماضية، ارتفع الناتج المحلي الإجمالي في البلاد بنسبة 1.7%، أي  بمقدار 42 تريليون روبل، ونتوقع أن يستمر نمو الناتج المحلي الإجمالي في النصف الثاني من العام الجاري".

ووفقا له، بدأ "العجز في الميزانية يتناقص تدريجيا، حيث بلغ في النصف الأول من العام حوالي 400 مليار روبل، أي حوالي 1%، مقارنة بعجز بلغ 3.6% من الناتج المحلي الإجمالي خلال الفترة نفسها من العام 2016. حاليا، معظم إيرادات الميزانية تأتي من الضرائب والرسوم المختلفة، بدلا من بيع النفط والغاز".