اجتذب مهرجان غوتشا للفرق النحاسية فيصربيا الآلاف من الناس الذين احتشدوا في الشوارع للاستمتاع بأنغام العزف على الأبواق في أهم مهرجان للموسيقى التقليدية في البلاد.

وحاليا لا يجتذب المهرجان المسمى رسميا بـ"تجمع عازفي الأبواق في دراجاسيفو"، من يعيشون في صربيا فحسب بل سائحين من أنحاء العالم.

وللموسيقى النحاسية تاريخ طويل في صربيا يعود لمرسوم ملكي أسس فرقة نحاسية عسكرية في عام 1831.

وعند بدء إقامته في عام 1961 ضم المهرجان أربع فرق فحسب واجتذب نحو 2500 زائر فقط لكن غوتشا استقبلت أكثر من 15 مليون شخص في المهرجان منذ ذلك الحين.