أعلنت دائرة التسجيل العقاري بالشارقةأن القيمة الإجمالية للاستثمارات العقارية المنفذة خلال النصف الأول من العام الحالي قد بلغت 11.7 مليار درهم.

وأوضحت الدائرة أن شهر فبراير 2017 شهد ارتفاعاً قياسياً في إجمالي حجم التداولات بلغ 2.4 مليار درهم، ما يشكل زيادة بنسبة 58% مقارنة بالفترة ذاتها من 2016.

وارتفع عدد معاملات البيع بنسبة 45.8 %، بينما ارتفعت معاملات بيع المنفعة بنسبة 628.6 % مقارنة بالعام الماضي.

وتركزت عمليات التداول العقاري في مناطق المشاريع التطويرية في مدينة الشارقة.

وتصدرت المعاملات السكنية معاملات البيع بواقع 1289 معاملة تلتها معاملات المناطق التجارية، حيث بلغ عدد التداولات التجارية 846 عملية، وبارتفاع نسبته 109% وبفارق 441 معاملة عن النصف الأول 2016.

ونوهت إلى أن معظم عمليات البيع خلال النصف الأول من العام الجاري بالشارقة تركزت في الأراضي التجارية الفضاء، تلتها الشقق السكنية.

كما أن النسب الكبرى من الإقبال جاءت بشكل ملحوظ من المستثمرين العرب، خصوصاً مع حالة الاستقرار العامة في أسعار العقارات في معظم المناطق، حيث بلغ مجموع العقارات المتداولة في النصف الأول 936 عقارا بزيادة نسبها 3.4% تصدرتها الجنسية السورية بواقع 224 عقاراً وبارتفاع نسبته 46.4% تلتها الجنسية الفلسطنية بواقع 161 عقارا مقارنة بنفس الفترة من العام 2016، في حين بلغت اجمالي العقارات المتداولة للجنسيات الخليجية 5506 عقارات .