"Lifecard.22LR"..​مسدس​ قاتل بحجم بطاقة الائتمان!

 

صممت شركة "Trailblazer Firearms" المصنعة للأسلحة النارية، مسدسا قابلا للطي صغير الحجم يمكن وضعه في الجيب أو المحفظة، وقد كانت تعمل على الابتكار الجديد مدة 7 سنوات

وتقول الشركة ومقرها ولاية كارولينا الشمالية، إن المسدس يتميز بهيكله الصلب، مع وجود زناد ومكان لتخزين ذخيرة كافية لأربعة جولات إضافية. ويزن مسدس "Lifecard.22LR"، الذي يأتي على شكل بطاقة الائتمان، حوالي 198 غراما.

بالإضافة إلى أنه يمكن طي المسدس الصغير ليصبح طوله 8.6 سم، ليصبح على شكل بطاقة بسمك 1.27 سم. وعُرض "Lifecard.22LR" للبيع في جميع أنحاء الولايات المتحدة، مقابل 399 دولارا. ويتميز هيكل المسدس بأنه مقاوم للتآكل، كما يمكن التحكم به بكلتا اليدين، مع وجود مقبض سهل الاستخدام. ويتضمن المنتج دليل تعليمات لطريقة استخدام المسدس، وكيفية الإطلاق وتفريغه من الذخيرة، فضلا عن لوائح السلامة العامة.

ومن المتوقع أن تتم أولى عمليات تسليم المنتج في منتصف أغسطس، ولكن تقول الشركة، إن المسدس لن يكون متاحا للشراء في المملكة المتحدة.

وقال مدير شركة "Trailblazer" آرون فوات: "في البداية، لم يكن لدي أي فكرة أن تحويل المفهوم الأولي إلى منتج حقيقي سيستغرق مدة 7 سنوات. ولكن كانت هذه المدة قيمة جدا".

وأوضح متحدث باسم الشركة، أن "Trailblazer Firearms" ليست مسؤولة عن طرق استخدام المسدس الخاطئة بهدف الدفاع عن النفس.

 

 

 

"​بلاكبيري​" ستكشف عن نسخة جديدة من هاتف "KEYone"

 

نشرت "بلاكبيري" عبر حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي فيديو قصير يلمّح لقدوم نسخة خاصة من هاتفها الأخير "BlackBerry Keyone" والذي تم الكشف عنه لأول مرة في شباط الماضي .

ويوضّح الفيديو ان النسخة القادمة من الهاتف ستكون باللون الاسود عوضاً عن اللون الفضي الموجود في النسخة الحالية حيث سيغطي اللون الاسود الهاتف من جميع الجهات في النسخة الجديدة.

في المواصفات يبدو أن التغييرات ستكون طفيفة فهناك ذاكرة عشوائية بحجم 4GB وذاكرة تخزين بسعة 64GB وتذكر التسريبات ان "بلاكبيري" قد تضيف معايير "IP67" لمقاومة الماء وبالبطبع احدث نسخة من نظام التشغيل "اندرويد".

 

 

 

في المستقبل.. هاتف ذكي يعمل دون بطارية

 

كشف باحثون في الولايات المتحدة النقاب عن نموذج أولي من هاتف محمول يعمل دون بطارية مستخدما تكنولوجيا يأملون أن يجري استخدامها في نهاية المطاف في منتجات واسعة الانتشار.

والهاتف من صنع مجموعة من الباحثين في جامعة واشنطن في سياتل ويعمل من خلال تجميع كميات صغيرة من الطاقة من الإشارات اللاسلكية المعروفة بموجات تردد الراديو أو موجات "آر.إف".

وقال فامسي تالا العضو بالفريق لـ"رويترز" :"موجات "آر.إف" موجودة فيكل مكان حولنا لذلك فإن محطات إف.إم على سبيل المثال تبث موجات الراديو ومحطات إيه.إم تفعل ذلك ومحطات التلفزيون وأبراج الهاتف المحمول كلها ترسل موجات آر.إف".

والهاتف هو نموذج أولي ويبدو للوهلة الأولى متطورا قليلا عن لوحة الدائرة الكهربائية مع إضافة أجزاء قليلة ويتعين على المتصل أن يضع سماعات الأذن ويضغط على زر للتحول بين التحدث والاستماع.

لكن باحثين يقولون إن هناك خططا لتطوير مزيد من النماذج الأولية تضم شاشة تعمل بطاقة منخفضة لكتابة النصوص بل وكاميرا أولية. ويعتزمون كذلك تطوير نسخة من هاتف يعمل دون بطارية يستخدم خلية شمسية صغيرة لتوفير الطاقة.

ويعتزم الباحثون طرح المنتج خلال ثمانية إلى تسعة أشهر ولم يعطوا مزيدا من التفاصيل. بيد أن عضوا بالفريق أعطى ملمحا عن كيفية تأثير عملهم على تكنولوجيا الهواتف المحمولة في المستقبل.

وقال "في المستقبل كل هاتف ذكي سيخرج في وضع يعمل فيه بدون بطارية بحيث تستطيع على الأقل إجراء اتصال صوتي عندما تكون بطاريتك مستنفدة الطاقة".

ولا تسعى المبادرة فحسب إلى تحسين طريقة تشغيل الهواتف المحمولة. فالباحثون في جامعتي "بريستول" و"سري" في بريطانيا يطورون مكثفات فائقة يعتقدون أنها ستسمح في نهاية المطاف بشحن الأجهزة في دقائق قليلة.