محلياً:

 

إرتفعت حركة الركاب فيمطار بيروتالدولي بنسبة 7% منذ مطلع العام 2017 وحتى آخر حزيران الفائت، بعدما ارتفعت بنسبة 14% خلال حزيران الماضي. 

وكانت حركة المطار قد ارتفعت بنسبة قاربت 8% خلال الفصل الاول من العام الحالي، أي خلال أشهر كانون الثاني وشباط وآذار 2017.

ومن المتوقع ان تشهد حركة المطار المزيد من الارتفاع خلال الاسابيع والاشهر المقبلة بحيث يسير العديد من شركات الطيران الوطنية والعربية والاجنبية التي تستخدم مطار بيروت حاليا العديد من الرحلات الاضافية لاستيعاب الطلب والحجوزات للركاب من لبنان واليه.

وسجلت حركة المطار ارتفاعا قارب 7% في اعداد الركاب خلال النصف الاول من العام 2017، مسجلة 3 ملايين و495 الفا و711 راكبا، في مقابل 3 ملايين و272 الفا و167 راكبا خلال الفترة نفسها من العام 2016.

وكانت حركة الركاب قد ازدادت خلال شهر حزيران الفائت بنسبة 14% وبلغ مجموع الركاب 653 الفا و90 راكبا.

 

 


 

عربياً:

 

نقلت صحيفة "التايمز"، عن وزير المالية القطري، علي شريف العمادي، قوله في مقابلة إنّ الإحتياطي المالي الضّخم الّذي بنته بلاده من بيع الغاز المسال لعقود، يعني أنّها ستصمد بوجه الحصار".

وأوضح العمادي أنّ "لدينا صناديق ثروة سياديّة بنسبة 250% من إجمالي الناتج المحلي، ولدينا احتياطي البنك المركزي القطري، كما لدينا الإحتياطي الإستراتيجي لوزارة المالية".

وأشارت الصحيفة في تقرير بعنوان "قطر: نحن أغنياء جدّاً ولايهمّنا ما تفكّر به السعودية"، إلى أنّ "العمادي شدّد على أنّ اقتصاد بلاده ما زال في موقع أفضل من الدول الأربع المحاصرة لها، على الرغم من تخفيض شركات التقييم الائتماني لمنزلة قطر في سجلّاتها التقييميّة".

وأكّد "أنّنا أسرع بلدان المنطقة نموا، وأسرع بنسبة 40% من أقرب بلد مجاور لنا من بلدان مجلس التعاون الخليجي، وهو الإمارات".

 

 

 

ومن جهةٍ ثانية، قال البنك المركزي المصري في بيان في وقت متأخر اليوم إنه رفع أسعار الفائدة الأساسية بواقع 200 نقطة أساس لثاني اجتماع على التوالي.

ورفع البنك سعر فائدة الإيداع لليلة واحدة إلى 18.75% من 16.75% بينما زاد سعر فائدة الإقراض لليلة واحدة إلى 19.75% من 17.75% بعدما رفع كل منهما بواقع 200 نقطة أساس في الاجتماع السابق للجنة السياسة النقدية في أيار.

ورفع البنك أيضا سعر الخصم بواقع 200 نقطة أساس إلى 19.29%.

وفي سياقٍ منفصل، اعلن رئيس هيئة قناة السويس الفريق مهاب مميش عن منع مرور السفن القطرية بالمنطقة الاقتصادية بالقناة.

 

 

 

أميركياً:

إستطاعالإقتصاد الأميركيأن يضيف 222 ألف وظيفة في حزيران الماضي متخطيا التوقعات، حيث كان من المتوقع أن يضيف الإقتصاد حوالي 197 ألف وظيفة فقط.

 

 

 

عالمياً:

تراجعت أسعار الذهب اليوم بالقرب من أدنى مستوى لها في ثمانية أسابيع مع ارتفاع الدولار وعوائد سندات الخزينة الأميركية.

وقد انخفض الذهب بنسبة 1.5% هذا الأسبوع ويتجه إلى تسجيل أكبر انخفاض أسبوعي منذ أوائل أيار، ويأتي هذا مع وجود الدولار على المسار الصحيح لتحقيق مكسب أسبوعي وارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية إلى أعلى مستوياتها في ثمانية أسابيع تقريبا على خلفية اتجاه البنوك المركزية العالمية نحو سياسة نقدية أكثر تشددية.

وتراجعت العقود الآجلة للذهب تسليم آب بنسبة 0.20% إلى 1220.80 دولار للأوقية، وارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.12% إلى 95.916، وذلك في تمام الساعة 11:05 صباحا بتوقيت بيروت.

 

 

 

وعلى صعيدٍ آخر، انخفضت أسعار النفط اليوم بأكثر من 2% بعد أن أظهرت بيانات ارتفاع الإنتاج الأميركي الأسبوع الماضي مما قد يؤثر على جهود المنتجين للحد من زيادة المعروض.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية أمس ارتفاع إنتاج النفط في البلاد بنسبة 1% إلى 9.34 مليون برميل يوميا بينما تجاهلت السوق إلى حد كبير البيانات التي أشارت إلى انخفاض المخزونات بمقدار 6.3 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 30 حزيران إلى أدنى مستوياتها منذ كانون الثاني.

وتراجعت العقود الآجلة لخام "برنت" القياسي تسليم أيلول بنسبة 2.89% إلى 46.72 دولار للبرميل، وانخفض خام "نايمكس" الأميركي تسليم أب بنسبة 2.99% إلى 44.16 دولار للبرميل، في تمام الساعة 02:28 مساءً بتوقيت بيروت.