أعلن المتحدث الرسمي لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية خالد أباالخيل، إن الوزارة تعمل حالياً على معالجة اوضاع العاملين في مجال التشغيل والصيانة بشركة "سعودي أوجيه" من السعوديين والوافدين من خلال نقلهم للعمل في نفس المشاريع إلى منشآت أخرى.

 

وأوضح في بيان للوزارة أنه تم تشكيل فريق عمل من الوزارة وصندوق تنمية الموارد البشرية لايجاد فرص عمل مباشرة للسعوديين، ممن تَرَكُوا العمل، وذلك بالاستعانة بصندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) والبوابة الوطنية للعمل (طاقات)، بالإضافة إلى تسجيلهم في برنامج "ساند" المخصص للمتعطلين عن العمل لحين توفير فرص عمل مناسبة لهم.

 

وبخصوص حقوق العمالة التي تعمل في الشركة في مجال المقاولات (السعوديين والوافدين)، والذين لم يتسلموا أجورهم منذ عدة أشهر، قال أبا الخيل، إن جميع حقوق العمالة التي تعمل لدى الشركة موثقة لدى الوزارة، وأنها كلفت محامين للترافع عن هؤلاء العمالة لدى الجهات القضائية في المملكة.

 

وأشار إلى أن العمالة الوافدة التي تعمل في المنشأة، استقدمت للعمل وفق عقود مؤقتة، ومن رغب منهم نقل خدماته إلى منشآت أخرى فإن ذلك متاح، ومن رغب منهم في مغادرة المملكة بعد انتهاء فترة عملهم وعلاقتهم التعاقدية مع المنشأة، فقد تم تسهيل إجراءات المغادرة لهم، مع حفظ حقوقهم الكاملة، وذلك بالتنسيق مع سفارات بلدانهم.

 

وأضاف أنه يمكن للعمالة الوافدة تجديد إقاماتها واستخراج تأشيرات الخروج النهائي مجاناً وعلى حساب الدولة، على أن تتحمل الشركة لاحقاً دفع هذه المبالغ.