ارتفعت أسعار النفط خلال التداولات، متجهة في طريقها لتسجيل أكبر مكاسب أسبوعية منذ آذار، وذلك وسط تفاؤل المستثمرين بشأن النتائج المحتملة لاجتماع "أوبك" المرتقب، والذي من المرجح أن يتم خلاله اتخاذ قرار بتمديد اتفاق خفض الإنتاج.

 

وارتفعت العقود الآجلة لخام "برنت" تسليم تموز بنسبة 2.23 % إلى 53.68 دولار للبرميل، كما ارتفع خام "نايمكس" الأمريكي تسليم حزيران بنسبة 2.25% إلى 50.46 دولار للبرميل، في تمام الساعة 07:07 مساءً بتوقيت مكة المكرمة، وهو أعلى مستوى له منذ 21 نيسان.

 

ومن المقرر أن يجتمع كبار منتجي الخام من داخل وخارج "أوبك" في الخامس والعشرين من الشهر الجاري في العاصمة النمساوية فيينا، لتقرير ما إذا كان سيتم تمديد اتفاق خفض الإنتاج إلى ما بعد حزيران القادم، وهو الخيار الذي تدعمه كل من السعودية وروسيا.

 

وفي ذات السياق، تبحث لجنة تابعة لـ"أوبك" إمكانية رفع حجم تخفيضات الإنتاج إلى مستويات أعلى من الحالية، وذلك بحسب ما ذكرته "رويترز" نقلاً عن مصادر بالمنظمة.

 

يأتي هذا بينما تنتظر الأسواق بيانات شركة الخدمات النفطية "بيكر هيوز" حول عدد منصات التنقيب عن النفط في الولايات المتحدة خلال الأسبوع المنتهي في التاسع عشر من أيار.