أفاد الرئيس ​الفلبين​ي رودريجو دوتيرتي اليوم  إن نظيره ​الصين​ي "شي جين بينغ" حذره من أنه ستكون هناك حربا إذا حاولت مانيلا تنفيذ قرار تحكيمي، وقامت بالحفر من أجل استخراج ​النفط​ في منطقة متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي.

 

وجاءت تصريحات دوتيرتي التي من شأنها إثارة غضب الصين، بعد توسع رقعة الانتقادات له محلياً، واتهامه من قبل معارضين بأنه تساهل مع بكين برفضه إجبارها على الامتثال لحكم محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي.

 

وأوضح دوتيرتي أنه بحث الأمر مع "شي" عندما التقى الاثنان في بكين الاثنين الماضي، غير أنه تم تحذيره ولكن بشكل ودي من الإقدام على تلك الخطوة.

 

وتابع دوتيرتي لقد قال لي "نحن أصدقاء ولا نريد أن نتشاجر معك، نريد الحفاظ على وجود علاقة دافئة، ولكن إذا كنت ماض في الأمر على أي حال، فسوف نلجأ للحرب."

 

يُذكر أنه في تموز الماضي، قررت محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي، أن الصين لا تملك حقوقاً تاريخية في الجزء الأكبر من مياه بحر الصين الجنوبي الاستراتيجية، مؤيدة موقف الفلبين في القضية، ومؤكدة على أنه لا يوجد أي أدلة على أن بكين مارست عبر التاريخ أي سيطرة حصرية على المياه أو الموارد في تلك المنطقة.