"غوغل" تقدم خدمة للبحث عن الوظائف بالقرب من الموقع الجغرافي للمستخدم

 

كشف الرئيس التنفيذي لـ"غوغل" ساندر بتشاي عن خدمة جديدة لشركته ستتيح للمستخدم البحث عن الوظائف المتاحة بالقرب من نطاقه الجغرافي، على أن تستمد بيانات هذه الفرص من مواقع "لينكد إن" و"فيسبوك" و"كارير بيلدر" وغيرها.

ومن المقرر أن تطلق خدمة "غوغل فور جوبس" خلال الأسابيع المقبلة، ويتوقع أن تصبح بمثابة محرك بحث ضخم للوظائف، والذي سيوفر للمستخدم النتائج المنسقة دفعة واحدة من خلال مواقع مهنية متعددة.

وقال بتشاي خلال فعاليات مؤتمر "غوغل آي أو" للتطوير: "أنا متحمس بشكل شخصي لهذه المبادرة لأنها تعالج أحد الاحتياجات الهامة، وربما أيضًا تمس كفاءاتنا الأساسية".

ولبدء استخدام "غوغل فور جوبس" يجب البحث عبر محرك "غوغل" بعبارات مثل "وظائف بقطاع التجزئة"، وحينها ستظهر قوائم الوظائف المتاحة بالقرب من موقع المستخدم.

ويمكن أيضًا للمستخدم ترتيب هذه النتائج وفق تاريخ النشر، أو نوعية العمل، أو الخبرة المطلوبة، أو المسمى الوظيفي، وقريبًا سيسمح بفرز النتائج وفق مدة الوقت المستغرقة في الوصول إلى العمل.

 

 

"غوغل" زودت هذه السيارة بنظام "أندرويد" لتصبح أكثر ذكاء

 

قدمت شركة "غوغل" عروض توضيحية لسيارة تم تزويدها بنظام التشغيل "أندرويد"، خلال مؤتمر "آي أو" للتطوير الذي تنظمه بشكل سنوي.

ويختلف النموذج الجديد عن تطبيق "أندرويد أوتو" الذي يسمح باتصال السيارة والجوال، والتحكم في الهاتف من خلال شاشة العرض المدمجة في السيارة.

في النموذج الجديد، دمجت "غوغل" بالفعل نظام التشغيل "أندرويد" بشكل مباشر في السيارة، بحيث يكون بمقدور المستخدم الوصول إلى التطبيقات المتوافقة مع السيارة مثل "سبوتيفاي" أو "خرائط غوغل".

كما أنه يعد توسع لاستخدامات مساعد "غوغل" الصوتي، حيث سيكون بمقدور قائد السيارة أن يطلب ضبط مقعده وتغير المقاطع الصوتية وإجراء المكالمات الهاتفية بمجرد التلفظ بما يحتاج دون استخدام يديه.

واستعرض "بزنس إنسايدر" أبرز ملامح التغيرات التي أضفتها "جوجل" على سيارة "فولفو في 90" بعد تزويدها بنظام التشغيل "أندرويد".

- ستكون "فولفو في 90" واحدة من أولى السيارات المزودة بنظام "أندرويد"، وتم تزويدها بنظام اتصال لاسلكي "إلي تي إي" لدعم تشغيل النظام.

- هذه هي الشاشة الرئيسية للنظام والتي تحوي قائمة بالأسماء التي يمكن الاتصال بها، والتي تم تعديلها لتتوافق مع تصميم "فولفو".

- يمكن من خلال النظام تشغيل تطبيقات خارجية مثل "سبوتيفاي" و"باندورا" وتطبيقات البث الإذاعي.

يشمل أيضًا النظام القدرة على إجراء جميع التعديلات المتوقعة داخل السيارة، مثل وضعية الكرسي ونظام التكييف.

- هذا ما تبدو عليه الشاشة عند تشغيل مقطع موسيقي.

- تم تزويد السيارات بخدمات خرائط "غوغل" والتي بدت مشابهة تمامًا لتلك المستخدمة في أي جوال.

- يمكن استخدام المساعد الصوتي، لضبط وتعديل أي شيء داخل السيارة، أو حتى تحديد الاتجاهات وإجراء المكالمات.

 

 

"غوغل" تعلن رسميا عن "Android Go" في مؤتمرها السنوي للمطورين

 

أعلنت شركة "غوغل" عن "Android Go"، هذا النظام هو بمثابة نسخة خفيفة من نظام الأندرويد تم إنشاؤه من أجل ملء الفراغ الذي خلفه برنامج "Android One"، والذي لم يسفر عن هواتف ذكية جديدة منذ فترة طويلة جدًا.

وقالت شركة "غوغل" أنها إستحوت "Android Go" من تطبيق "Youtube Go". وتجدر الإشارة إلى أنه سيتم إستخدام إعدادات "Android Go" في الأجهزة المتواضعة من حيث المواصفات التقنية والتي تضم 1GB من الذاكرة العشوائية أو أقل.

إن كل جهاز يأتي مسبقا مع نظام Android N أو إصدار أعلى ويضم مواصفات تقنية متواضعة سيتم ضبط نظام التشغيل للعمل وفقا للمواصفات التقنية المتدنية للجهاز، وأيضا إتصال محدود جدًا بالشبكة، وإستهلاك مقدار أقل من بيانات الإنترنت الشهرية.

الأجهزة حيث تم تفعيل إعدادات "Android Go" سيتيح للمستخدمين إدارة بيانات الإنترنت الشهرية في الإعدادات السريعة Quick Settings، وسيتم توفير واجهة لبرمجة التطبيقات لشركات الإتصالات للإستفادة من هذا. لذلك، ستعرف دائما مقدار بيانات الإنترنت التي لا تزال بحوزتك. والأكثر من ذلك، ستكون قادرًا حتى على زيادة بياناتك الشهرية داخل إعدادات الأندرويد من دون الحاجة إلى الإتصال بشركة الإتصالات أو زيارة المتجر.

ستكون ميزة حفظ بيانات الإنترنت الشهرية Data Saver مفعلة بشكل إفتراضي في إعدادات "Android Go"، ووعدت شركة "غوغل" بأنها ستقوم بتعديل كافة تطبيقاتها التي تأتي مثبتة بشكل مسبق لتكون أخف ولتعمل على نحو مثالي مع إعدادات "Android Go"، كما هو الحال مع تطبيق Youtube Go.

إذا رغب مطوري الطرف الثالث في عرض تطبيقاتهم داخل متجر Google Play Store على ملاك أجهزة "Android Go"، فيجب عليهم الإلتزام بما جاء في وثيقة Building for Billions. وهذا يعني أساسا أنه ينبغي على هؤلاء المطورين أخذ عدة أشياء بعين الإعتبار أثناء تطوير تطبيقاتهم لأجهزة "Android Go" مثل شبكات الإتصال البطيئة والمحدودة، والبيانات الشهرية الصغيرة، فضلا عن المواصفات التقنية المتدنية للأجهزة.

أولى الأجهزة التي تعمل بإعدادات "Android Go" ستأتي في العام المقبل، على الأقل هذا ما صرحت به شركة "غوغل" في المؤتمر.