تنظر وزارة العدل الأميركية في توجيه اتهامات جنائية لمؤسس موقع التسريبات الشهير "ويكيليكس" جوليان أسانج، وفقًا لما أوردته تقاير إعلامية.

 

وقالت شبكة "سي إن إن" الإخبارية إن المسؤولين الأميركيين أعدوا قائمة اتهامات لأسانج تتعلق بنشر وثائق حكومية سرية تخص الولايات المتحدة.

 

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" في تقرير منفصل، أن "أسانج" وأعضاء "ويكليكس" قد يواجهون اتهامات تشمل التآمر وسرقة وثائق حكومية وانتهاك قانون التجسس.

 

من جانبه قال النائب العام الأميركي جيف سيشنز في مؤتمر صحفي إن "الأمر يشكل أولوية وأن السلطات بدأت بالفعل في مضاعفة جهوده في هذا الصدد، مضيفًا: سنحاول وضع بعض الأشخاص في السجن".