إنتعش فائض الحساب الجاري فيمنطقة اليوروبشكل حاد في شباط، وفقا للبيانات الصادرة عن البنك المركزي الأوروبي اليوم.

وبلغ الفائض 37.9 مليار يورو أي 40.62 مليار دولار، من 26.1 مليار يورو في كانون الثاني. 

وبلغ فائض الحساب الجاري 3.4 % من الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو في شباط على أساس سنوي، مقابل 3.2 % في العام السابق.

ويمثل رصيد الحساب الجاري مقياسا رئيسيا للمركز المالي الدولي للاقتصاد ويتم تعديل البيانات لتلافي التأثيرات الموسمية والتقويم.