انخفضت مبيعات التجزئة في بريطانيا بأكثر مما كان متوقعًا خلال الشهر الماضي وسجلت أول تراجع فصلي منذ عام 2013، في إشارة ربما تعكس تأثر النمو الاقتصادي بارتفاع التضخم، وفقًا لبيانات مكتب الإحصاءات الوطني الصادرة اليوم.

 

وتراجع إجمالي مبيعات التجزئة باستثناء وقود السيارات بنسبة 1.5% خلال آذار مما كانت عليه خلال شباط، وسجلت معدل نمو سنوي نسبته 2.6% انخفاضًا من 4.1%، مقارنة بتوقعات أشارت إلى انخفاض شهري نسبته 0.5% فقط ونمو سنوي بنسبة 3.8%.

 

وأظهرت البيانات، تراجع مبيعات التجزئة بما في ذلك الوقود خلال الأشهر الثلاثة المنقضية بانتهاء شهر آذار بنسبة 1.4%، وهو أول انخفاض فصلي منذ عام 2013.