أكد المدير العام لـ"سولار إنرجي أوف إنديا" التابعة للدولة، أشفيني كومار، أن الحكومةالهندية بقيادة ناريندرا مودي تسعى لتسريع وتيرة التعاقد على مشروعات طاقة الرياح، بعدما نجحت في الاستفادة من أسعار منخفضة بشكل قياسي لبناء مزارع طاقة شمسية في وقت سابق من هذا الشهر.

وأضاف كومار أن الحكومة تخطط لطرح عروض على المستثمرين لتوفير مزارع رياح ذات طاقة انتاجية تصل إلى 4 جيغاوات، وذلك خلال السنة المالية الحالية والمقرر انتهاؤها في آذار 2018، وذلك إلى جانب 750 ميغاوات من طاقة الشمس سيتم إضافتها عبر المشاريع التي تقررت هذا الشهر.

وتهدف الحكومة الهندية لإضافة 175 جيغاوات من الطاقة المتجددة بحلول عام 2022، وتحث السلطات المحلية على تسريع وتيرة الترخيص لتدشين مشروعات الطاقة المتجددة.