ادعى تقرير لموقع "ذا إنفورمشين" أن 4% فقط من السائقين الذين سجلوا للعمل لدى "أوبر تكنولوجيز" لخدمات تشارك الركوب واصلوا العمل بعد مرور عام على انضمامهم، ويرجع ذلك جزئيًا إلى زيادة المنافسة مع الشركات الأخرى مثل "ليفت".

 

ولكن التقرير قال إن الشكوى الرئيسية للسائقين لدى "أوبر" هي الأجر، حيث اشتكى العديد من السائقين من عدم حصولهم على مقابل عادل نظير قطعهم لرحلات طويلة.

 

من جانبه قال المتحدث باسم الشركة: نحن ندرك أننا بحاجة لتحسين علاقتنا مع السائقين وتحسين تجربتهم مع خدمات "أوبر"، لذا نعمل بالفعل على تطوير مجموعة من المنتجات والسياسات ووسائل دعم العملاء والتواصل.

 

وبحسب التقرير، تنظر الشركة الآن عدة قضايا على رأسها تحسين المكافآت المالية لبعض السائقين، إلى جانب السماح بالتناوب، وهو ما قد يمنحهم فرصة لجني المزيد من المال.