محلياً: 

أبلغ ​رئيس مجلس النواب نبيه بري​ انه تسلم مشروع الموازنة العامة واحاله الى لجنة المال والموازنة لدراسته واكد ان سلسلة الرتب والرواتب مدرجة على جدول اعمال جلسة 15 ايار.

 

 

وفي سياقٍ منفصل، يعقد مجلس ادارة شركة "كازينو لبنان" الجديد جلسة عادية له يوم الجمعة المقبل برئاسة رولان خوري. ويأتي هذا الاجتماع، وهو الثاني للمجلس الجديد، لتقييم مسار العمل في الشركة حيث يقوم خوري، ومنذ انتخابه قبل أيام، بجولات تفقديّة على مراكز العمل في الشركة ويستمع الى الموظفين عن طبيعة المهام التي يقومون بها ويسأل عما إذا كان هناك من عقبات تواجه هؤلاء الموظفين، وصولاً الى السؤال عن ما يرونه مناسباً لتنشيط العمل.

وعلى الرغم من أن مجلس الادارة الجديد انتخب "منزوع الصلاحيات" بناء على طلب المساهم الاكبر شركة "انترا للاستثمار"، الا ان خوري يطمح لوضع تصور عام عن مسار العمل في الشركة وصولا الى طرح خطة انقاذية تساهم في الحد من الخسائر التي لحقت بالشركة، وتحقق في مرحلة لاحقة الارباح وذلك على غرار خطة الانقاذ التي اعتمدت سابقاً في شركة "طيران الشرق الاوسط".

والجدير بالذكر أن مجلس الادارة الجديد قد حُدّدت مهامه بما يشبه تصريف الاعمال حيث لا يحق له القيام بأي عملية توظيف أو مناقلات داخل الشركة، وذلك بانتظار، وهو الاكثر احتمالاً، مجلس الادارة الجديد لشركة "انترا للاستثمار" التي تملك نسبة 51% من أسهم شركة الكازينو.

وعلمت "الاقتصاد" ان التحضير يجري لانتخاب مجلس ادارة جديد لشركة "انترا" قبل نهاية حزيران المقبل.

 

 

 

ومن ناحيةٍ أخرى، ارتفع اليوم سعر صفيحةالبنزين95 أوكتان 400 ليرة لبنانية و98 اوكتان 500 ليرة لبنانية، وصفيحتي الديزل اويل وصفيحة المازوت الاحمر 300 ليرة لبنانية فيما انخفض سعر قارورة الغاز 200 ليرة لبنانية.

جاء ذلك في قرارات أصدرها وزير الطاقة والمياه سيزار ابي خليل حدد بموجبها الحد الاعلى لاسعار مبيع المشتقات النفطية في الاسواق اللبنانية التي أصبحت على الشكل التالي :

- بنزين 98 اوكتان 24000 ليرة لبنانية
- بنزين 95 اوكتان 23300 ليرة لبنانية
- ديزل اويل للمركبات 14500ليرة لبنانية
- مازوت احمر 14400 ليرة لبنانية
- قارورة غاز زنة عشرة كيلوغرامات 14000 ليرة لبنانية
- قارورة غاز زنة 12.5 كيلوغراما 17000 ليرة لبنانية .

ومن المتوقع ان تشهد هذه الاسعار ارتفاعا الاسبوع المقبل بعد ان ارتفع سعر برميل النفط الخام البرنت الاميركي الذي وصل اليوم الى 54.90 دولارا اميركيا.

 

 

 

ومن جهةٍ ثانية، أكد رئيس جمعية تجار بيروت نقولا شماس في حديث صحفي ان "الحركة التجارية خلال فترة الاعياد الاخيرة لم تسجل اي تحسن، ولم تتغير منذ مطلع العام حتى تاريخه. فالمناسبات التجارية تتوالى فصولاً انما لم يتغير شيء على صعيد الحركة، بدءاً من عيد العشاق مروراً بعيد الام وصولاً الى عيدي الشعانين والفصح".

واوضح شماس ان "المشهد لم يتغير منذ 5 سنوات باستثناء الانتعاش الموضعي الذي شهدناه خلال شهر كانون الاول 2016 ابان انتظام المؤسسات"، عازياً "عدم استمرار التفاؤل والانتعاش خلال الفترة الماضية الى فترة السماح القصيرة التي باتت تمنح للسلطة بسبب امكانيات الاقتصاد المتهالكة".

وأكد شماس ان "القطاع الخاص عموماً والقطاع التجاري خصوصاً مستعد دائماً لمنح الفرص فهو لا يتوقف عن تقديم التسهيلات والحوافز انما من دون نتيجة، لأن المشكلة برأيي لم تعد ظرفية انما بنيوية، جزء منها يتعلق بعدم عودة السياح العرب بعد، والجزء الآخر يتعلق بتراجع القدرة الشرائية للبنانيين بشكل خطير، الامر الذي طالما حذرنا منه خلال السنوات الماضية. وشرح انه كلما خرج لبناني من سوق العمل يُصاب في قدرته الشرائية".

 

 

 

عربياً:

ذكر تقرير لـ"البنك الدولي"، إن دراسة مشتركة بينه وبين المركز السوري لبحوث السياسات ومبادرة "ريتش" كشفت تقييمات للأضرار المادية التي لحقت بالأصول العامة والخاصة الرئيسية، في سوريا، والتي وصلت إلى 68 مليار دولار حتى آذار 2016 بست مدن وداخل ثمانية قطاعات من بينها قطاع النفط بما في ذلك اضرار المبانى السكنية والغير سكنية وإضرار المعدات والأدوات.

وكشف التقرير أن خسائر قطاع الزراعة باسعار عام 2016، تراوحت ما بين 422 مليون دولار و 530 مليون دولار، وقطاع الطاقة ما بين 6.100 و 8.500 مليون دولار، والإسكان ما بين 22,800 و 28 مليون دولار، وقطاع النقل ما بين 752 و 891 مليون دولار، وقطاع المياة والصرف الصحي ما بين 320 و 394 مليون دولار، والبنية التحتية للرعاية الصحية ما بين 1.800-2.200 مليون دولار، وقطاع البنية التحتية للتعليم ما بين 1,100 و 1,200 مليون دولار.

وبلغ عدد الوحدات المدمرة كليا في مجال التعليم بلغت 47 مبنى من بينهم مبنى روضة اطفال واحدة، و10 مدارس ابتدائية و8 مدارس ثانوية، و3 مدارس ابتدائية وثانوية، و7 مدارس مهنية، ومبنى واحد كليات، و17 مبنى غير معلوم، فى قطاع التعليم نفسه بلغ عدد المبانى المدمرة بشكل جزئى 356 مبنى، من بينهم 19رياض اطفال، و70 مدارس ابتدائي و38 مدارس ثانوية، و15 مدارس ابتدائية وثانوية، و11 مدارس مهنية، و6 مباني كليات، و167 مبنى غير معلوم.

وفى مجال الإسكان بلغ عدد الوحدات المدمرة بشكل كلي 49383 مبنى من بينهم 39607 مباني سكنية، و9144 مساكن شعبية و32 فيلات و 551 دور عربية تقلدية، و38 منازل ريفية، وفندقين و 9 مباني زراعية، بينما بلغت المباني المدمرة بشكل جزئي في قطاع الإسكان 163083من بينهم 141104 مباني سكنية، و21856 مساكن شعبية و98 فيلات و1856 دور عربية تقلدية، و68 منازل ريفية، و7فنادق و18 مبنى زراعي.

أما في قطاع الصحة بلغ عدد الوحدات المدمرة بشكل كلي 42 مبنى من بينهم 7 مستشفيات خاصة، و 4 مستشفيات عامة، ومستشفى غير معلومة، و4 مراكز طبية خاصة، ومركز طبي متخصص، وعيادة طبية شاملة 24 صيدلية ومستوصف، وبلغت المباني المدمرة بشكل جزئي في قطاع الصحة247 مبنى من بينهم 56 مستشفى خاصة، و8 مستشفيات حكومية و 11 مستشفى غير معلومة، و 115 مركز طبي خاص، 5 مراكز طبية متخصصة، 3 نقاط طبية، وعيادتين طبية شاملة، و5 صيدلية ومستوصف.

وتشير التقديرات التي نشرها "البنك الدولي" إلى أن حلب أكثر المدن تضرراً حيث يوجد بها حوالي 57% من الأضرار التقديرية خلال عام 2016 ولا تزال الأضرار تتزايد بها منذ كانون الأول 2014، ويليها مدينة حمص وحماة.

 

 

 

ومن جهةٍ ثانية، أبقى "صندوق النقد الدولي" على توقعاته لنمو الاقتصاد السعودي في عام 2017 عند 0.4% فيما خفضها إلى 1.3% في عام 2018 مقارنة مع توقعاته الصادرة في كانون الثاني الماضي والبالغة 2.3%.

وعزا توقعاته للنمو الاقتصادي إلى تخفيض الانتاج النفطي السعودي بعد اتفاق "أوبك" والمنتجين خارجها على تخفيضه نهاية العام المنصرم، إضافة إلى التدابير المالية التي اتخذتها السعودية مؤخرا.

كما توقع الصندوق ارتفاع معدل التضخم من 3.5% في عام 2016 إلى 3.8% و5.1% في عامي 2017 و2018.

 

 

 

أميركياً:

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمراً تنفيذياً يقضي بتخفيض نسبة تعيين الأجانب في الشركات الأميركية داخل البلاد.

ترامب الذي وقع الأمر التنفيذي أثناء زيارته لمصنع في مدينة كينوشا بولاية ويسكونسن، قال أمام حشد من العاملين في المصنع "إن أميركا أولاً، وعليكم أن تصدقوا ذلك"، في إشارة إلى شعاره الذي رفعه خلال حملته الانتخابية، والذي حض على بيع وشراء المنتجات المصنوعة في الولايات المتحدة وتوظيف الأميركيين.

 

 

 

عالمياً:

 

تراجعت أسعارالذهب، بعد خمس جلسات من المكاسب، بضغط من ارتفاع الدولار واسع النطاق مقابل العملات الرئيسية، ورغم تنامي حالة عدم اليقين السياسي التي تمر بها أوروبا قبيل انعقاد الانتخابات الرئاسية الفرنسية إلى جانب الدعوة لانتخابات عامة مبكرة في بريطانيا.

وانخفضت أسعار العقود الآجلة للذهب تسليم حزيران بنسبة 0.60% إلى 1286.30 دولار للأوقية، وتراجعت عقود الفضة تسليم أيار بنسبة 0.40% إلى 18.20 دولار للأوقية، في تمام الساعة 10:21 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة.

وتزامن ذلك، مع ارتفاع مؤشر الدولار بنسبة 0.15% إلى 99.62 نقطة، وعادة ما يشكل ارتفاع العملة الأميركية ضغطًا على أسعار المعدن النفيس.

 

 

 

وعلى صعيدٍ آخر، تخلص النفط من خسائره وتحول للإرتفاع عقب تصريحات الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للنفط "أوبك" والتي أكد خلالها التزام المنتجين بالعمل على خفض المخزونات العالمية واستعادة الاستقرار في الأسواق.

وارتفعت أسعار العقود الآجلة لخام "برنت" القياسي تسليم حزيران بنسبة 0.40% إلى 55.12 دولار للبرميل، فيما ارتفع خام "نايمكس" الأميركي تسليم أيار بنسبة 0.30% إلى 52.56 دولار للبرميل، في تمام الساعة 01:39 مساءً بتوقيت بيروت.

وتزامن ذلك، مع ارتفاع مؤشر الدولار بنسبة 0.15% إلى 99.63 نقطة، وعادة ما يشكل ارتفاع الدولار ضغطًا على أسعار السلع إذ يجعلها أغلى بالنسبة لحاملي العملات الأخرى.

 

 

 

وفي هذا السياق، أعلن أمين عام منظمة "أوبك" محمد باركيندو إن جميع منتجي النفط المشاركين في اتفاق خفض الإنتاج ملتزمون بتقليص المخزونات العالمية لتصل إلى متوسط مستواها في خمس سنوات واستعادة استقرار السوق.

وقال باركيندو، الذي كان يتحدث في الإمارات، إن بيانات آذار تظهر التزاما أفضل بالاتفاق من قبل منتجي النفط مقارنة مع شباط.

واتفقت منظمة "أوبك" ومنتجون غير أعضاء بها في كانون الأول على خفض الإنتاج لمدة ستة أشهر ليساهموا في رفع أسعار الخام إلى نحو 55 دولارا للبرميل بعد عامين من انخفاض الأسعار.

وستراجع أوبك سياستها إزاء النصف الثاني من هذا العام في اجتماع سيعقد في 25 أيار.