أطلقت "نغوين ثي فونج ثاو" في كانون الأول عام 2011  أول شركة طيران اقتصادية في فيتنام، حيث راهنت على تغيير الطريقة التي يسافر بها المواطنون جذريًا في صناعة تهيمن عليها شركات وطنية منذ عام 1951.
 

وتوقعت أن الطلب على السفر الجوي لديه القدرة على الزيادة الكبيرة، وأصبحت شركتها “VietJet” اليوم تشغل أكثر من 40% من سوق السفر الجوي الفيتنامي.
 

 ووفقا لما ذكرته "فوربس"، فإن السيدة "ثاو" البالغة من العمر 45 عامًا أصبحت أول مليارديرة في الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا، وواحدة من اثنتين فقط من أصحاب المليارات في فيتنام.
 

وذكرت "ثاو" في حديثها مع بلومبيرج العام الماضي قائلة: لم أجلس قط وأحسب أصولي"، فقط أركز على كيفية تعزيز نمو الشركة، كيف أزيد من الراتب المتوسط للموظفين، كيف أقود شركة الطيران لزيادة الحصة السوقية وجعلها الأولى.
 

وتدير "VietJet" حاليًا أكثر من رحلة طيران يوميًا ولديها أسطول مكون من 45 طائرة، وعلى مدار السنوات القليلة الماضية، وضعت الشركة طلبات لشراء 200 طائرة من "بوينغ" و"إيرباص" بقيمة تزيد على 23 مليار دولار.
 

وكانت "ثاو" واحدة من 56 سيدة وردت بقائمة "فوربس" لمليارديرات العالم لهذا العام، حيث بلغت ثروتها الصافية بالقائمة 1.2 مليار دولار.