حذر رئيس فريق طوارئ بلدية العاصمة زيد العنزي ملاك القسائم والبيوت الحكومية من التجاوز على أملاك الدولة، ونصب الأسوار والشباك دون الحصول على ترخيص زراعي، معلناً بدء الفريق بعملية الإزالة انطلاقاً من مدينة جابر الأحمد اليوم، مع إنذار بغرامة مالية قيمتها 500 دينار تفرضها بلدية الكويت على من يخالف القانون ويتعدى على أملاك الدولة بتسوير أو وضع شبك حديدي أمام البيوت.

وأضاف العنزي لـ «الراي» إن حملة الإزالات ستطال في بداية الأمر البيوت الحكومة لمنطقة جابر الأحمد، ومن ثم الانتقال إلى القسائم التابعة للمنطقة، وبعد ذلك سيكون التوجه إلى المناطق الجديدة ضمن المحافظة، لافتاً إلى أن «وزارة الداخلية ستكون داعمة للفريق في عملية الإزالة».

وقال إن الفريق قام بإنذار ملاك البيوت وفقاً للائحة، وإعطائهم مهلة 15 يوماً لإزالة تعدياتهم على أملاك الدولة، لا سيما أن الغرامة المالية تبلغ 500 دينار تحرر بعد التأكد من عدم حصول مالك العقار على ترخيص زراعي، موضحاً أن عدد البيوت التي تم إحصاؤها يبلغ 53 منزلاً، ونسبة المخالفات والتعديات في المنطقة تجاوزت 30 %، وهي نسبة كبيرة، مقارنة مع الوضع الطبيعي لحجم التعديات البالغ 1 %.