افتتح رئيس مجلس الوزراء حاكم دبيمحمد بن راشد آل مكتوم، المرحلة الثانية من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية بقدرة 200 ميغاوات، وتعد هذه المرحلة أول وأكبر مشروع من نوعه للطاقة الشمسية في المنطقة وفق نظام المنتج المستقل وتم تنفيذه من خلال شراكة هيئة كهرباء ومياه دبي مع الائتلاف الذي تقوده شركة "أكوا باور" السعودية، المطور الرئيسي للمشروع، وشركة "تي إس كيه" الإسبانية المقاول الرئيسي، وبتكلفة تصل إلى 1.2 مليار درهم، وتوفر هذه المرحلة الطاقة النظيفة لنحو 50 ألف مسكن في دبي، وتسهم في تخفيض نحو 214 ألف طن من انبعاثات الكربون سنوياً.

وتضمنت هذه المرحلة تركيب 2.3 مليون لوح من الألواح الشمسية الكهروضوئية على مساحة 4.5 كيلومتر مربع. وتضمن العمل في المشروع أكثر من مليون ونصف مليون ساعة عمل آمنة من دون تسجيل أية اصابات خلال عملية التنفيذ. وكان لجهود شركة "شعاع للطاقة 1"، التي أسستها هيئة كهرباء ومياه دبي مع الائتلاف الذي تقوده شركتي "أكوا باور" و "تي إس كيه"، دوراً فاعلاً في إنجاز الأعمال بكفاءة وحرفية عالية.