وصل معدل التضخم فيفنزويلاخلال عام 2016 الى حوالي 404%، وذلك وفقاً أظهرته دراسة أجرتها مؤسسة " تورينو كابيتال" البحثية.

 

وأكدت الدراسة على أن فنزويلا لم تشهد خلال العام الماضي "تضخما جامحا"، والذي يعني ارتفاع الأسعار بنسبة تقترب من 1300% سنوياً أو أكثر، وذلك خلافاً لما ذهبت إليه عدد من الدراسات الأخرى.

 

وأوضح معدو الدراسة أنه باستخدام معايير اقتصادية، تم التوصل إلى أن معدل التضخم في فنزويلا ارتفع من 181% في 2015 ليتجاوز من 400% اعتباراً من كانون الأول عام 2016.

 

واستبعدت الدراسة أي تقديرات أخرى لمعدل التضخم الفنزويلي تزيد عن 600%، مشيرة إلى أنها تتعارض مع المعايير والبيانات التجريبية.