أشار تقرير "The Nilson" ان ديون مستخدمي بطاقات الائتمان في الولايات المتحدة قد تجاوزت تريليون دولار بنهاية عام 2016.

ورغم ارتفاع متوسط دخل الأسر الأميركية على مدار العشر سنوات الماضية، إلا ان هذا الأمر لم يكن كافياً لتغطية زيادة تكاليف المعيشة خلال نفس الفترة.

وأوضح التقرير أن المزيد من الأميركيين يعتمدون على بطاقات الائتمان التي تعد واحدة من أغلى الطرق للاقتراض حيث تصل الفائدة عليها إلى 19.36% في المتوسط، وبلغ ما تدفعه كل أسرة أميركية من فائدة على بطاقات الائتمان 1332.80 دولار سنوياً في المتوسط.

يُشار إلى أن بيانات أظهرت أمس ارتفاع إجمالي ديون الأسر الأميركية 227 مليار دولار في الثلاثة أشهر الأخير من عام 2016.