x

أغلى هواتف آبل "آيفون 8": لن يكون بهذا الاسم.. وهذه مميزاته!

الخميس 16 شباط 2017   آخر تحديث 22:49

وصل الخبر الذي لطالما انتظر مستخدمو آيفون سماعه: آبل تخطط لأن تضيف بطارية أكبر لهاتفها "آيفون "8.

بطارية بسعة 2700 مللي أمبير/ الساعة

إذ أشار تقرير جديد نقله موقع "Daily Mail" البريطاني إلى أن نسخة الهاتف الجديد، البالغ حجمه 4.7 بوصة، ستأتي معها بطارية بسعة شحن كهربائية تبلغ 2700 مللي أمبير/ الساعة، مما يعني أن قوة بطارية الهاتف المُنتظر صغير الحجم ستتساوى مع بطارية الهاتف الكبير آيفون 7 بلس.

وقد تسربت هذه الأخبار عن طريق المحلل بشركة "KGI" للأوراق المالية، مينغ تشي كو، الذي قال أيضاً إن عمر بطارية هاتف آيفون 8 ذي حجم 4.7 بوصة قد تصير في نهاية المطاف أفضل من هاتف آيفون ذي حجم 5.5 بوصة. بينما ستسخدم هواتف آيفون 7s وآيفون 7s بلس، لوحة أُمّاً "مُجمَّعة" أصغر لتترك مساحة أكبر للبطارية.

وبحسب موقع "9to5Mac" فيتوقع أن يمتلك آيفون (الذي يعمل بتقنية شاشة الصمام الثنائي الباعث للضوء OLED) أبعاداً مشابهة لهاتف آيفون ذي حجم 4.7 بوصة (الذي يعمل بشاشة TFT-LCD)، وسيأتي مع بطارية (مجهزة بحزمتي بطاريات على حرف L بسعة شحن كهربائي 2700 مللي أمبير/ الساعة) ذات قدرة مماثلة لهاتف آيفون ذي حجم 5.5 بوصة بشاشة TFT-LCD، وذلك بفضل تكنولوجيا SLP.

وذكر التقرير أيضاً أن عمر بطارية هاتف آيفون OLED، قد يكون أفضل من عمر بطارية هاتف آيفون ذي حجم 5.5 بوصة بشاشة TFT-LCD، وذلك لأن لوحات OLED موفرة للطاقة أكثر من نظيرتها من لوحات TFT-LCD".

الشاحن اللاسلكي

 

أما ثاني أشهر الشائعات عن آيفون 8، فتتعلق باستخدام الشحن اللاسلكي.

إذ برزت الشائعات في تشرين الثاني، بعد عرض مجموعة "Foxconn" للتكنولوجيا في مدينة تايبيه الجديدة بتايوان، نماذج شحن لاسلكية تتناسب مع هاتف آيفون القادم لشركة "آبل".

كما أصبحت آبل، الإثنين 13 شباط الجاري، واحدةً من بين 213 عضواً في اتحاد الطاقة اللاسلكية، الذي يروج لمعيار وحيد للشحن اللاسلكي يُعرف باسم "Qi"، وهي تكنولوجيا تُستخدم بالفعل في ساعة آبل الذكية.

لتقول بلا كلمات إن الهواتف الجديدة ستحتوي على شحن لاسلكي. ومن المتوقع أن يعمل الشاحن من مسافة 4.5 متر.

ثلاثة هواتف هذا العام.. لكن واحداً فقط مميز

على الرغم من هذا، قد لا يَسعَد مستخدمو "آبل" بهذه الأخبار، إذ يُتوقع أن تصدر الشركة ثلاثة هواتف ذكية جديدة لهذا العام، إلا أن أفضلها هو الذي سيمتلك هذه الميزة.

إذ تشير شائعات إلى أن الشركة سوف تطلق هاتفين ذكيين مع آيفون 8، وهما آيفون 7S (بحجم 4.7 بوصة) وآيفون 7S بلس (بحجم 5.5 بوصة). ويُعتقد أن يجهز كلاهما بنفس الكاميرا ثنائية العدسة المُلحقة بهاتف "آيفون" 7 بلس.

وربما تطلب الشركة من عملائها، الذين يستخدمون الهاتفين الأقل كلفة، بأن يشتروا الشاحن منفصلاً.

في هذا الصدد، زعم تقرير لموقع "Macotakara" أن الجيل القادم من هواتف "آبل" لن يأتي معه محول الشحن اللازم لاستخدام إمكانيات الشحن اللاسلكي المدمجة في الهاتف.

فيما يُتوقَّع أن تعلن "آبل" عن هواتف آيفون الثلاثة، في الخريف القادم.

شائعات عن آيفون 8

انتشر الكثير من الشائعات عن هاتف "آيفون" 8، إذ تلمح هذه الشائعات إلى أن الجهاز القادم ربما يمتلك:

- كاميرا ثلاثية الأبعاد ذات عدسة ثنائية.

- غلافاً زجاجياً منحنياً- وشاشة OLED بلاستيكية.

شاشة OLED من الحافة إلى الحافة (Edge-to-Edge ).

- شحناً لاسلكياً.

- قابلية للطي.

- خاصية التعرف على الوجه.

- نموذجين جديدين بحجم خمس بوصات (12.7 سنتيمتر) و5.8 بوصة (14.7 سنتيمتر)، وسيحتوي النموذجان على شاشة OLED دائرية.

- سيصمم مع الهاتف ذي حجم 5.8 بوصة مستشعر تحديد هوية، يعمل ببصمة اليد "تحت الزجاج وفي المنطقة النشطة من الشاشة"، ونموذج جديد بلون "أبيض ناصع".

- الغطاء الخلفي المصنوع من الألومنيوم سوف يُستبدَل بتركيبة مُشكَّلة من الستانلس ستيل، تجمع زوجاً من الزجاج المقوى مع إطار حديدي في المنتصف.

سيبدو كوحدة متراصة من الأسود الناعم، مع قليل من العلامات المرئية التي تتقاطع مع تصميمه الأنيق.

الهاتف الأغلى من آبل

السمات والمكونات الجديدة أغلى من أي شيء استُخدم في أي من هواتف "آيفون" السابقة، مما قد يزيد من كلفة التصنيع حوالي 80%.

إذ أشارت تقارير لمجلة "Fast Company" أن هاتف آيفون 8 سيُكلف المستخدمين 1000 دولار، ما يجعله أغلى هاتف تنتجه الشركة على الإطلاق. ويرجع هذا إلى السمات العصرية التي يقال إنها تسببت في نهاية الأمر في مضاعفة السعر.

قد يبدو تجاوز حاجز الألف دولار باهظاً، لكن آبل أصدرت بالفعل هاتفاً يقترب من هذا السعر، وهو "آيفون 7 بلس" ذو مساحة تخزينية 256 غيغابايت، الذي وصل سعره إلى 969 دولاراً، إلا أن هاتف آيفون 8 يُتوقع أن يصاحبه عدد من السمات الإضافية.

آيفون 8 أم آيفون X؟

توجد مشاعر مختلطة حول تسمية هاتف "آبل" ذي حجم 5.8 بوصة، إذ يقول البعض إنه سيُسمى "آيفون 8"، بينما يلمح آخرون إلى أنه سيحمل اسم "آيفون X".

بدأت الشائعات حول "آيفون 8" في اكتساح شبكة الإنترنت بعد شهور قليلة من إصدار آبل لهاتف "أيفون 7".

وعلى الرغم من بيع كل ما أُنتج من هاتف "آيفون 7" خلال أسبوع واحد، يرى كثيرون أنه ليس سوى تجديد لهاتف "آيفون 6"، وهو ما شكل ضغطاً على كاهل "آبل" كي تبهر مستخدميها، إذ تؤكد الشائعات أن الشركة تبذل كل ما في وسعها من أجل عائلة هاتف "آيفون 8".

إقرأ أيضاً

SWIPE ACROSS ARTICLES