لم يعد عدد التطبيقات الذكية اللبنانية بقليل على متاجر تطبيقات "غوغل" و"آبل"، فالكثير من الشباب اللبناني دخل الى هذه صناعة، وأثبتوا أنهم قادرون على الوصول الى مراكز متقدمة في هذا المجال، وما يميز هذه التطبيقات أنها جاءت من خلال جهد شخصي من المطور دون دعم أي جهة رسمية أو خاصة، وبدون مساعدة متخصصين في هذا المجال، ورغم ذلك حققت هذه التطبيقات نجاحات جيدة ولابأس بها، ونافست عدد كبير من التطبيقات المشهورة والتي صنعتها أكبر الشركات في العالم.


"Fallound" تطبيق لبناني جديد، وهو عبارة عن منصة للتواصل الإجتماعي تعتمد فقط على المقاطع الصوتية لمشاركة الأفكارك والنشاطات، دون الحاجة الى الطباعة او الكتابة كما يحصل في مواقع التواصل المعروفة كـ"فيسبوك" و "تويتر". ولأن تطبيق "Fallound" لا يسعى فقط للتوسع محليا، بل يستهدف السوق العالمية أيضا كان لـ"الإقتصاد" هذا اللقاء الخاص مع صاحب الفكرة ستيفانو فلاحة (17 عاما)، الذي تحدث عن طريقة عمل التطبيق، وعن مشاريعه المستقبلية.

 

 

- ما هو تطبيق "Fallound" ؟ وكيف يفيد المستخدمين؟


تطبيق "Fallound" هو عبارة عن منصة للتواصل الإجتماعي، شبيهة بـ"تويتر" مثلا حيث يمكنك متابعة أشخص "Follow"، ومشاركة أفكارك ونشاطاتك معهم، ولكن ليس من خلال الكتابة، بل من خلال المقاطع الصوتية.
ففي "Fallound" ما يقوم به المستخدم هو تسجيل مقطع صوتي لا يتخطى الـ 27 ثانية، ومشاركته مع متابعيه، حيث يمكنه مشاركة المقاطع أثناء قيامه بنشاطات متعددة (كالركض، ممارسة الرياضة، وحتى خلال قيادة السيارة)، فهذه الطريقة أقل خطورة من الكتابة على الهاتف.

 

 

- من هو صاحب الفكرة؟ وما الذي دفعكم لإنشاء هذا التطبيق؟


الفكرة بدأت معي أنا (ستيفانو فلاحة)، ففي البداية كنت أقوم بإنشاء المواقع الإلكترونية وتطويرها، وبعد ذلك إنتقلت الى عالم ريادة الأعمال، وبدأت بتطوير فكرة "Fallound" وتحويلها الى حقيقة... وذلك بمساعدة شريكي في المشروع عماد يحيى.


وقمنا بإنشاء هذه المنصة للتواصل الإجتماعي لأن الكثير من الأشخاص يضطرون الى إيقاف أعمالهم التي يقومون بها لمشاركة فكرة ما على "فيسبوك" او "تويتر"، ويعرضون أحيانا أنفسهم للخطر خصوصا أثناء قيادة السيارة، لذلك قمنا بتطوير "Fallound" التي تعتمد كليا على الصوت فقط للتواصل الإجتماعي.

 


- هل هناك من جهات داعمة لكم؟


حتى الأن لا يوجد اي جهات داعمة، فنحن نقوم بتمويل المشروع ذاتيا، لاننا نؤمن بأن التمويل الذاتي في المرحلة الأولى سيكون أفضل، خصوصا أننا نؤمن بان هذا المشروع سيتخطى حدود لبنان مستقبلا.
ولكن لا شك بأننا سنحتاج الى جهات داعمة في المراحل المقبلة، أي بعد الإطلاق الرسمي للتطبيق.

 

 

- هل أصبح التطبيق متاح للمستخدمين على متاجر التطبيقات؟


التطبيق الأن في حالة الإختبار، حيث تم طرحه على "أندرويد" لحوالي 40 شخص فقط متخصصين في مجال التطبيقات، وذلك بهدف معرفة أرائهم، والتحسينات التي يجب أن نقوم بها قبل الإطلاق الرسمي للتطبيق.